الموشن جرافيك أم تصميم الرسوم المتحركة

الموشن جرافيك أم تصميم الرسوم المتحركة – ماذا نطلق عليه؟!

الألوان تختطف أنظار البشر، كل شئ له طابع حركي وملون يثير الفضول ويلفت الانتباه. نحن منجذبون بشكل فطري للوهج. في قاعات العرض، مع هواتفنا في أيدينا، حتى أثناء قيادة السيارة مع لوحات الإعلانات الرقمية، فإن أعيننا تتجه للوهج وكل ما هو ملون. لذلك لماذا الموشن جرافيك والرسوم المتحركة ثلاثية الأبعاد مهمة؟

ما هو الفرق بينهما بالضبط؟ وماذا يعنون لعلامتك التجارية وللقصة التي تحاول أن تحكيها؟

ما الذي أتى أولا؟

كلاهما يحكيان بعض مظاهر قصة ما، ولكن الحدود غير واضحة عندما نبحث عن الفرق. “التمييز يكمن في أن أفلام الرسوم المتحركة تحوي قصة تعبر فيها الشخصيات عن نفسها.” في نهاية المطاف فإن الإثنان يستخدمان لحكي القصص، ولإيصال الأفكار وصنع الدهشة. ومن المهم ملاحظة أن “الموشن جرافيك” ظهر منذ القدم في بداية السينما نفسها.عندما ظهرت الإفتتاحية في أول فيلم، كان هذا هو الموشن جرافيك. قبل أن نطلق عليه موشن جرافيك.

في وقتنا الحاضر

في الوقت الحاضر، العناوين الإفتتاحية لبرامجنا وأفلامنا المفضلة وسلسلاتها والتي تمتلئ بالحركات المعقدة تم تصميمها بالموشن جرافيك. والذي يصمم حركات الضرب والنفض في الحلقات التي نشاهدها دون ندم. هذه االسلاسل أيضا تنشيء لهجة خطاب وتذكر الجمهور بالامتياز الذي حظوا به. فكر مثلا بسلسلة أفلام “جيمس بوند”، “رجال مجانين”، “لعبة العروش”، “عالم سمسم”. خطوطهم، الوانهم، حركاتهم، ورسالتهم، كلهم متغلغلون بأدمغتنا ويمنحوننا شعور بالألفة – شعور لا ينسى.

إن تصميم الموشن جرافيك يسبق تكنولوجيا صانعي الأفلام الحديثة.

إنها تتطور لتصبح فن أكثر دقة مع احتمالات لا نهاية لها نتيجة للتوفر العالمي لبرامج مثل “After Effects” وCinema 4D.

من بدأه؟

في 1960، “جون ويتني” كان من أول من يتعرف على هذا الشكل من الفن في العالم وبدأ في استخدام الاسم بشكل غير رسمي. وكان اسم شركته “موشن جرافيك” المحدودة. وتشرح المقاطع في الأعلى والأسفل قليلا عن ذلك وتظهر اسهامات “سول باس” وإيلين باس”. كرائدان في سلاسل الأفلام وتشمل أعمالهما “الرجل ذو الذراع الذهبي” (1955)، فيرتيجو (1985)، مريض نفسي (1960)، والمشورة والموافقة (1962). وفي قلب كل عمل من أعمال سول وإيلين رسالة استخدام جرافيك بسيط لبث حالة الفيلم.

ما هو الموشن جرافيك بالضبط؟

موشن جرافيك أو تصميم جرافيك هو تصميم جرافيكي يتم تحركه بشكل أساسي.

الموشن جرافيك فن. يشبه التصميم الجرافيكي، ويستعير بعض عناصر التصوير، المؤثرات، كتابة الخطوط وأكثر لخلق تركيبة جذابة بصريا. بفضل المؤثرات، الشخصيات والخلفيات – حيث يتتحرك فيديوهات الموشن جرافيك، تتفاعل وتتحول بشكل يحكي قصة أو يشرح عملية. يمد الموشن جرافيك المصممين بوسيلة تطلق العنان لخيالهم ليبدعوا. وتقوم بتسهيل الاستعارات البصرية لإظهار الأفكار التي تمنح المشاهدين منظور فريد للقصة، المنتج، أو للخدمة. وحده الخيال هو ما يحد ما يمكن لمصمم الموشن جرافيك أن يفعله. زر Motiongrapher.com بحثا عن الإلهام، نحن نزور الموقع باستمرار.

لذا، لماذا الموشن جرافيك ؟

85% من محتوى الفيديو على “فيسبوك” يشاهد بدون صوت، وحتى بدون صوت يتيح التصميم المتحرك للمشاهدين أن يروا المعلومات. ويمنح تصميم الموشن للعملاء المحتملين بديل مؤثر لقراءة الإعلانات أو عرض باوربوينت ممل أو الاستماع لإعلانات التخفيضات.

التصميم المتحرك يمكنه إظهار علاقات معقدة، يصور البيانات، ويبث نصوص بطريقة لا يمكن للوسائل الأخرى مضاهاتها. كما يستطيع الموشن جرافيك أن يوصل أفكار معقدة في مدة زمنية قصيرة. لذلك أي شخص من عمر 5 سنات وحتى 105 سنة سيستطيع فهم رسالة العلامة التجارية بشكل أكبر عندما يراها لأول مرة.
هذه الأيام تصميم الموشن جرافيك في كل مكان، وتقابله عيناك في أي مكان تواجهه. ستجده في الإعلانات الرقمية، في هاتفك، أو في كل مرة تجلس لمشاهدة فيلمك التليفزيوني المفضل.

الموشن جرافيك في الشركات

يوفر الموشن جرافيك طريقة ناجحة للشركات بدءً من الشركات الناشئة وحتى الشركات ال 500 الأكثر نجاحا لتعظيم العائد على الاستثمار ولإنتاج محتوى مؤثر بدون تكلفة مهلكة. حتى في سوق الأعمال الموجهة للأعمال، فإن 73% من محترفي الوكالة والإدارة يؤمنون بالتأثير الإيجابي للفيديو على نتائج التسويق وعائد الاستثمار.وطبقا لاستراتيجية الشراء الاعلامية الخاصة بك، فإن إعلانات الفيديو الرقمية يمكن ان تكون أكثر ربحا من الإعلانات التي تبث على التليفزيون.

Related Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *